الجلفةصوت الجلفة

فئة الاحتياجات الخاصة يطالبون بمركز الأعضاء الصناعية بالجلفة

المرضى يتنقلون لولاية البليدة من أجل الأعضاء الصناعية

عدد القراءات : [ 887 ]
Print Friendly, PDF & Email

تعيش فئة الأشخاص من ذوي بولاية معاناة كبيرة جراء تنقلهم مرارا وتكرارا لولاية البليدة التي تبعد عن ولاية بـ 250 كلم، من أجل الاتصال بالمركز الصناعي لتجهيز الأعضاء لطلب واقتناء حاجياتهم الصناعية والتي تعدت أشهر وكادت أن تدخل في سنوات حسب ما أكدته رئيسة الجمعية الولائية لترقية وإدماج ذوي عبر اتصالها بـ “صوت ”.

كما تعاني هذه الفئة من عدم ملاءمة وتطابق بعض الأجهزة المصنعة بالمركز، حيث يجد هؤلاء صعوبة كبيرة في التردد على مركز ولاية الجلفة الذي يعتبر كهمزة وصل فقط بين المؤمن ومركز التصنيع بالبليدة، ما جعل الطلبات تأخذ وقتا كبيرا لتزداد معاناتهم واكتئابهم بسبب مدة انتظار الجهاز المصنوع الذي يسلم في الغالب بمعايير خاطئة.

ويشتكي هؤلاء الأشخاص من عدم توفر حاجياتهم الضرورية كالكراسي المتحركة بمختلف انواعها والأعضاء الصناعية وأفرشة الأحذية للأطفال والكبار من مرضى داء السكري، مطالبين السلطات الولائية بالتدخل العاجل لجعل المركز الوحيد بولاية الجلفة مركزاً صناعيا بكامل التجهيزات الضرورية، مؤكدين أن ولاية الجلفة تعتبر الولاية الرابعة وطنيا من حيث التعداد السكاني وبالتالي بها نسبة كبيرة من هذه الفئة المحرومة حسب تعبيرهم.

صوت الجلفة/ خليل.ب

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.