الأحد, 17 ديسمبر 2017
أنت هنا: الرئيسية > أخبار التكنولوجيا > اتصالات الجزائر تطور الانترنت عالي التدفق بالشراكة مع متعامل صيني
اتصالات الجزائر تطور الانترنت عالي التدفق بالشراكة مع متعامل صيني

اتصالات الجزائر تطور الانترنت عالي التدفق بالشراكة مع متعامل صيني

Print Friendly, PDF & Email

قام المتعامل العمومي لاتصالات بتوقيع  عقد شراكة مع المتعامل الصيني زد.تي.إي () لتطوير مشروع شبكة الألياف  البصرية بهدف تحسين خدمة الانترنت بالجزائر بشكل محسوس باستخدام تكنولوجيا الانترنت ذو التدفق السريع () والتي تضمن أداء يصل إلى 100 ميغابايت .

و يخص عقد الشراكة الذي تم التوقيع عليه يوم الثلاثاء من طرف المدير العام  لاتصالات ، و المدير العام ل زد.تي.إي () الجزائر، زانغ  تشاو المختصة في أجهزة الاتصالات تطوير مشروع للإنترنت ذو  التدفق السريع () الذي يسعى إلى ضمان عصرنة خدمة الاتصالات حتى المشترك.

وتم التوضيح لدى شركة أن “مشروع FTTX من شأنه تسهيل  المبادلات واتصال أكثر توازنا بين مستعملي الشبكة: الندوات عن بعد و المناظرات  و الهاتف النقال عبر عنوان بروتوكول الانترنت (أي بي) و الحفظ عبر الانترنت.

كما تسمح هذه الشبكة من بالانتقال من الأداء الحالي المقدر  ب20  ميغابايت إلى أداء قد يصل إلى 100 ميغابايت لعدة جيغابايت في الثانية”.

و بإمكان الأجهزة الجديدة لاتصالات الجزائر توفير الخدمة ل 16.000 زبون مشترك  على بعد 6 كيلومتر. و تحتاج  هذه التكنولوجيا إلى موديم جديدي يتكيف مع  الألياف البصرية و الذي سيعرض على السوق، حسب التي توضح بأن  الترقيم الحالي ( 9 ارقام) للهاتف الثابت سيتغير مع تكنولوجيا الانترنت ذو  التدفق السريع (FTTX)إلى 10 أرقام.

و سيتم  نشر شبكة  FTTX على مستوى المجمعات الحضرية الأكثر ديناميكية و ستكون  الأحياء السكنية لوكالة عدل و الترقوي التساهمي و الترقية العقارية و السكنات  الاجتماعية و المؤسسات  الكبيرة و المتوسطة و كذا الصغيرة و الخدمات العمومية  (لا سيما المؤسسات الجامعية و  المدرسية) مجهزة أليا بهذه التكنولوجيا.

و على صعيد أخر وقع المتعامل الصيني” ” على اتفاقية شراكة مع الفدرالية  الوطنية للمقاولين الشباب في إطار نشر شبكة FTTX عبر التراب الوطني. و وقع على  الاتفاق المدير العام لذات المتعامل الصيني في الجزائري زانغ تشاو و رئيس  الفدرالية الوطنية للمقاولين الشبابي خير الدين هامل بحضور  المدير العام   لاتصالات الجزائر.

و كان السيد خمان قد توجه في وقت سابق برفقه نظرائه الصينيين و رئيس  على التوالي إلى حي النخيل النموذجي الذي  تم ربطه بتكنولوجيا شبكة الألياف البصرية للإنترنت ذو التدفق السريع ثم إلى  مركز التكوين FTTX حيث تبرمج دورات تكوينية مكرسة لهذه التكنولوجيا لفائدة  تقنيي اتصالات الجزائر و رؤساء المؤسسات المصغرة.

و تم التأكيد لدى اتصالات الجزائر على أن “اتصالات الجزائر تتطلع لتعزيز  موقعها في قطاع الاتصالات السلكية و اللاسلكية في الجزائر كونها حاضرة  بهياكلها عبر كامل مناطق الوطن من خلال تعزيز شبكتها و تزودها بأحدث  التكنولوجيات”.

عدد القراءات : [ 1٬431 ]

اضف رد

التعليقات المنشورة لا تعبّر عن رأي الموقع إنما تعبّر عن رأي كتابها فقط
البريد الإلكتروني اختياري و في حالة استخدامه فلن يتم نشره

إلى الأعلى